كيف ترتب يومك حسب ساعتك البيولوجية كل المقالات

تعليقات 0 | زيارات المقال 11777 | مقالات الكاتب 270

حسب الساعة البيولوجية التي خلقها الله لنا في أجسامنا.
حسب الساعة البيولوجية التي خلقها الله لنا في أجسامنا.

تاريخ: 18-مايو-2014





  صحة أون لاين

يعاني الكثير منا من مشكلة عدم انتظام ساعات النوم والعمل والأكل، وهذا يؤثر سلباً على حياتنا، وعلى صحتنا أيضاً، ويجب علينا أن نلتزم بساعتنا البيولوجية لنمنح جسمنا أفضل طاقة ممكنة، وأفضل راحة مناسبة له.

فيما يلي، أفضل تقسيم لأوقات اليوم في الأكل والراحة والعمل والرياضة، حسب الساعة البيولوجية التي خلقها الله لنا في أجسامنا.

 

الساعة 6 صباحاً: منطقة خطر للأزمة القلبية

في هذا الوقت من الصباح، سيكون جسمك كما يلي:

-          ساعة مناسبة للاستيقاظ

-          حدوث نوبات قلبية أمر محتمل

-          يصل هرمون التستستيرون مستوى الذروة عند الرجال

كن حذرا - هذا هو الوقت من اليوم الذي يكون فيه قلبك أكثر عرضة للخطر. الأوعية الدموية أكثر تصلبا وجمودا، والدم أكثر تخثرا ولزوجة، وضغط دمك في ذروته. كل ذلك يضاف إلى خطر النوبة القلبية المحدق بك اليوم. جسمك في حالة تأهب لسباق بينما يتوقف إنتاج هرمون النوم الميلاتونين. إنه توقيت سيء لممارسة الرياضة.

 

الساعة 9 صباحاً: ذهن أكثر تيقظا

في هذا الوقت يحدث ما يلي في جسمك

- المستويات القصوى للكورتيزول

- حالة تأهب قصوى

- أفضل وقت للذكريات القصيرة الأمد

لابد أنك في العمل وقد حان وقت الانخراط في التفكير الجاد. وصل هرمون التوتر الكورتيزول مستوياته الطبيعية معطيا المخ دفعة تنبيه. نميل إلى أن نكون أكثر إنتاجا قبل الغذاء وأظهرت التجارب أن الذاكرة القصيرة المدى تكون في أفضل حالاتها. اشغل نفسك، فإن انخفاضا كبيرا في الطريق.

 

الساعة 12 ظهراً وحتى الساعة الخامسة: قيلولة بيولوجية

في هذا الوقت من اليوم، يحدث ما يلي:

-          زيادة في نشاط المعدة

-          حالة تراجع في اليقظة ما بعد الغداء

-          زيادة وفيات حوادث الطرق

مع امتلاء البطن بالغذاء وقت الغداء، يزيد نشاط المعدة. غير أن هذا يزيد بسرعة من حالة "القيلولة البيولوجية" مع تراجع اليقظة، وتأثر القدرة على القيادة. وهناك زيادة ملحوظة في عدد المتوفين على الطرق من الساعة 14:00، خاصة لدى كبار السن.

 

الساعة 3 عصراً وحتى السادسة مساءً: اذهب لممارسة الرياضة

في هذا الوقت تقول لك ساعتك البيولوجية:

-          أفضل وقت لعمل الرئتين والقلب والأوعية الدموية

-          درجة حرارة الجسم الأساسية ترتفع إلى أعلى معدل لها

-          أنسب وقت لممارسة الرياضة

قم ومارس الرياضة حتى تعرق ! تزداد درجة حرارة الجسم في وقت الظهيرة المتأخر، وكأنها عملية تسخين طبيعية، ويعمل القلب والرئتان أفضل، وتصبح العضلات أقوى بنسبة 6 في المئة أكثر من أقل نقطة تراجع تبلغها في اليوم. بعض الناس يحاول استخدام هذه "الفورة الرياضية" في زيادة فرصهم في كسر أرقام الرياضة العالمية.

 

الساعة السادسة وحتى التاسعة مساءً: انتبه لما تأكل

هذا الوقت هو:

-          وقت سيء لتناول وجبة كبيرة

-          التفكير الحدسي أفضل

هل أنت مستعد لتناول العشاء وربما مشروب؟ لا ينبغي إذن ترك ذلك إلى وقت متأخر. إذ تشير دراسة جديدة إلى أن الجسم يغير الطريقة التي يتعامل بها مع الغذاء كلما اقترب الليل. وقد يزيد تناول وجبات كبيرة في المساء خطر الإصابة بالسمنة المفرطة وبالسكري.

 

الساعة 9 مساءً كن مستعدا للنوم

في هذا الوقت من اليوم، يحدث ما يلي في جسمك:

-          يتزايد إفراز هرمون الميلاتونين

-          تنخفض درجة حرارة الجسم الأساسية

-          وقت مناسب للخلود إلى النوم

وقت النوم يقترب بسرعة، وتفرز الغدة الصنوبرية هرمون ميلاتونين لمساعدتك على النوم. وتنخفض درجة حرارة الجسم الأساسية، وتوحي إليك ساعة الجسم البيولوجية بأن تستبدل بالأريكة السرير. وسيحدث هذا أولاً إن كنت شخصا من نوع الطائر النهاري، أو القبرة، قبل أن تتحول إلى طائر ليلي، أو بومة.

 

الساعة 12 ليلاً: الجسد يدخل مرحلة الخمول

في هذا الوقت من اليوم، يحدث ما يلي في جسمك:

-          هرمون النوم الميلاتونين في ذروته

-          مستويات دنيا من الانتباه والحذر

-          المخ يتخلص من النفايات ويرسخ الذكريات

إنه حقاً وقت النوم المناسب. التغييرات الهرمونية في الجسد تقول إنه حان وقت النوم. والمخ يتخلص من النفايات السامة التي تراكمت خلال يوم مجهد من التفكير. كما توقف الأحشاء عملها خلال الليل.

إن كنت لاتزال مستيقظا فانتبه إذ إن مستويات الانتباه الآن في أدنى معدلاتها ويزيد هذا من خطر حوادث العمل خلال المناوبات الليلية.

 

الساعة 3 فجراً: الجسد يخلد إلى النوم بسرعة

-          في هذا الوقت من الليل، ساعتك البيولوجية تكون كالتالي:

-          الحد الأدنى من درجة حرارة الجسم الأساسية

-          حدوث نوبات ربو حاد أمر شائع

-          حدوث أكثر حالات الولادة الطبيعية

الوقت أواسط الليل ولا يزال جسدك نوعا ما مستيقظا، ويدفعك خارج السرير. مازالت مستويات الملاتونين، هرمون النوم، مرتفعة، ولكنها تنخفض مع اقتراب الفجر. درجة حرارة جسدك الأساسية أقل من أي وقت آخر في اليوم بينما توجه الطاقة لأماكن أخرى من الجسد كالبشرة لترميم الجلد مثلا.

 

----------------

 

المصدرBBC

 

-------------------------------------------

اقرأ أيضاً:

1-    هرمونات الجسم اعرف كل شيء عن الهرمونات في جسمك

2-    الجينات الوراثية تحدد عدد ساعات النوم التي يحتاجها الناس

3-    أعراض الاكتئاب العامة ومظاهره








الاسم:
البريد الإلكتروني:
أضف تعليقك:
3 أدخل الرموز السوداء*
captcha image
 
 
مركز المخ والأعصاب
دليل المخ والأعصاب