معلومات يجب أن تعرفيها عن الحمية كل المقالات

تعليقات 0 | زيارات المقال 9234 | مقالات الكاتب 277

معلومات يجب أن تعرفيها عن الحمية
معلومات يجب أن تعرفيها عن الحمية

تاريخ: 08-إبريل-2015





  صحة أون لاين - خاص

هناك الكثير من الناس يسعون لتخسيس الوزن ولكن هناك عادات خاطئة يجب تجنبها عند تخسيس الوزن منها :
يخسر الجسم عند بداية كل حمية غذائية الماء الزائد، وتدريجياً الدهون، ومن ثم العضل. لذا، يجب الانتباه إلى نوعية المأكولات التي نتناولها أو نمتنع عن تناولها، حتى لا يخسر الجسم العضل لدى البدء بنظام خاص لخفض الوزن.
ويُذكر أن نسبة خسارة الدهون تختلف بين الرجال والنساء، إذ تبلغ لدى النساء بين 25 و32 في المائة بينما تبلغ لدى الرجال بين 20 و25 في المائة.
 
الريجيم القاسي يلغي فئة النشويات من النظام الغذائي، والتي تعد كثيرة الأهمية لتعزيز طاقة الجسم، ما يسبب بدخول الجسم في حالة من الصدمة، بسبب الشعور القوي بالجوع، وخسارة الجسم لنسبة كبيرة من الدهون والكتل العضلية، في وقت قصير، ما يؤدي إلى مشاكل صحية كثيرة. ويجب أن لا يتعدى خسارة الجسم لأكثر من كيلوغرام واحد أو نصف الكيلوغرام من الوزن أسبوعياً.
 
وقد يتسبب الريجيم القاسي بالخسائر التالية:
 
نقص شديد بالفيتامينات والمعادن:
خسارة الجسم لمعدن الحديد وفيتامين B12 المسببين لفقر الدم، ونقص البوتاسيوم والصوديوم، الأمر الذي يؤثر على وظيفة عضلات وأعصاب الجسم، ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل في القلب.
 
ويسبب اتباع نظام غذائي قاسي بالخطر على أعضاء الجسم الأساسية وتحديداً القلب والكلى والكبد وحتى الدماغ. وتعتمد هذه الأعضاء على النشويات للطاقة والتي في حالة انعدامها في النظام الغذائي، قد تؤدي إلى مد الجسم بالطاقة من العضل، ما يسبب حالة الهزال .
 
تؤدي السعرات الحرارية المنخفضة الى الشعور بالتعب الشديد، والدوخة، وتساقط الشعر، وضعف الاظافر، والخلل في الهرمونات خصوصاً لدى النساء، وضعف المناعة. ويؤدي هذا النظام الغذائي القاسي على المدى الطويل إلى إصابة العظام بالترقق والهشاشة بسبب النقص في عنصر الكالسيوم.
 
ويضطر الأشخاص الذين يخضعون لهذا النوع من الريجيم القاسي، إلى التهام الطعام بشكل مضاعف، لتعويض الطاقة التي خسرها الجسم، ما يؤدي إلى اكتساب وزن إضافي وقد يبلغ ضعف الوزن السابق.
 
الاستسلام لإغراء الطعام
من أكثر الأخطاء الشائعة التي تقع فيها عند اتباعك حمية غذائية، هي إنك عندما تستسلمين لإغراء الطعام وتفسد برنامجكِ الغذائي في إحدى الوجبات، ينتابك على الفور شعور بأنه لا داعي للمواظبة على نظام الحمية بقية اليوم لعدم تطبيقه في إحدى الوجبات ومن هنا تكمن المشكلة، فكلما اعتمدت على هذه الفكرة، فسوف تستمر في بقية الأيام وتصبح لديك حجة منطقية لإفساد الحمية الغذائية، لذلك أنصحك بتخصيص يوم واحد في الأسبوع لتناول ما تشتهيه نفسك، منعاً لخرق الحمية والتحجج بالمواظبة في اليوم التالي.
 
تناول طعام خاص بالحمية
يقدم جميع المقبلين الى انقاص أوزانهم على شراء كافة الأطعمة المكتوب عليها أنها قليلة الدسم أو الدهون أو السكر، ولكنها للأسف لا تفي بالغرض ويجدون أنفسهم يتناولون المزيد من الطعام.
واكد خبراء التغذية أن الأطعمة المكتوب عليها أنها قليلة السكر أو الدهون أو الدسم، لا تشعركِ بالرضي والإحساس بالشبع على عكس المتوقع منها، لتجدي النتيجة عكسية بالمرة وهي إقبالك الشديد على تناول الطعام بشراهة.
 
مراقبة السعرات الحرارية
من الأمور الملاحظ اتباعها عند المواظبة على حمية غذائية، وتُعد من أهم العوامل التي تُفسد الحمية هي الهوس الدائم بحساب السعرات الحرارية الموجودة في كل طبق بدلاً من الالتفات لنوع الطعام المتناول. علما بان الحد اليومي من السعرات الحرارية هو 1800 سعر حراري 
 
إغفال بعض الوجبات 
كثير من السيدات يصبن بالإحباط عندما يجدن أن وزنهن في تزايد، على الرغم من أنهن يغفلن بعض الوجبات اليومية أو الوجبات الخفيفة “سناك”.
لذلك يجب تصحيح تلك الفكرة وهي عدم تناول وجبات سناك، لأنها لن تجعلك تخسرين الوزن الزائد بل العكس هو الصحيح، فإن تناول الوجبات الخفيفة كل أربع ساعات يزيد من معدل الهضم، كما أنها تمنحك الطاقة اللازمة على مدار اليوم.
 
الخوف من الشعور بالجوع
الشعور بالجوع شبح يهدد كل من يتبع حمية غذائية، فالكثير يشكون دوماً من قلقهم من الإحساس بالجوع ما يدفعهم إلى تناول المزيد من الطعام.
وحتى نكون على الطريق السليم، اطرد أولاً هذه الأفكار الخاطئة، وعليك معرفة أن الشعور بالجوع يعني أن جهازك الهضمي سليم وأن عملية حرق الطعام تسير بشكل جيد، أما في حالة إذا كنت لا تشعر بالجوع عند تناولك أياً من الوجبات اليومية أو الخفيفة التي تتخلل اليوم، فذلك يعني خمولاً في عملية الهضم .
 
وعليك سؤال نفسك ماذا سوف يحدث إذا شعرت بالجوع على الرغم من تناولي وجباتي اليومية المنصوص عليها في البرنامج الغذائي؟، ستكون الإجابة بسيطة للغاية وهي تناول وجبة خفيفة “سناك” تفي بالغرض. فلا داعي للقلق وتحميل الأمور أكثر مما تحتمل.
 
وجبة عشاء خفيفة
هل عدت من العمل ذات مرة في وقت متأخر عن موعد الغداء، وشعرت بالجوع الرهيب لدرجة أنك تتجه إلى الثلاجة وتتناول ما يصادفك بها؟، بالتأكيد مررت بذلك الموقف مسبقاً فكثيراً ما نشعر بالضغط أو الجوع الشديد في ساعات الليل مما يجعلنا غير مدركين بشكل كامل ما تناوله إلا بعد الانتهاء منه لنجد أن وجبة العشاء تعدت الـ 1000 سعره حرارية
ننصح بضرورة الحذر الشديد خاصة في وجبة العشاء، وعليك تقسيم طبقك كالآتي: أن يكون نصفه من الخضراوات الطازجة وربعه مخصصاً للبروتين وربعه للحبوب الكاملة.
 
إهمال وجبة الإفطار
البعض يُهمل وجبة الإفطار سواء لعدم الشعور بالجوع في بداية اليوم، أو رغبة في الحد من السعرات الحرارية في أول النهار.
وهنا تكمن المشكلة، وهي في تناول المزيدا من الطعام على مدار اليوم، تبعاً لإحساسك بالجوع بخلاف أن معدل الحرق يكون أقل بدون وجبة الإفطار.
_____________________________________

 

-------------------------------------------

اقرأ أيضاً:

1-    الحمية الغذائية خلال الحمل

2-    حمية البحر الأبيض المتوسط لماذا هي مهمة؟

3-    نصائح الحمية الغذائية من اليابان

4-    استعدادات حملة اخسري 5 كيلو من وزنك خلال شهر








الاسم:
البريد الإلكتروني:
أضف تعليقك:
3 أدخل الرموز السوداء*
captcha image
 
 
مركز الحمية والرشاقة
دليل الحمية والرشاقة