9 علاجات غير متوقعة للتخلص من الصداع كل المقالات

تعليقات 1 | زيارات المقال 15579 | مقالات الكاتب 0

تاريخ: 31-مايو-2011





  

يعتقد الكثير من الناس أن الأدوية هي العلاج الوحيد للتخلص من الصداع ولكن هناك العديد من الطرق لتخفيف ألم الصداع. نقدم لك فيما يلي بعض الطرق غير المتوقعة لتخفيف آلام الصداع:


البوتوكس:
يعتبر البوتكس أفضل علاج لإزالة التجاعيد ولكن هذه المادة لها مفعول السحر على ألم الصداع. يقول تريسي بوراث (المدير الطبي في قسم العناية الشاملة للصداع في مؤسسة ويتون فرنسيسكن في ولاية ويسكونسن بامريكا): "البوتوكس يريح العضلات التي تتقلص بسبب الصداع ويسد الأعصاب الحسية التي تنقل الألم ويخفف من حدة التوتر في الجبهة والجزء الخلفي من الرقبة". وتعطى 8 حقن من البوتوكس في المناطق التي يحدث فيها الألم حيث تظهر الآثار في غضون 8 إلى 10 أيام ولا يوصى تكراره أكثر من مرة واحدة كل ثلاثة أشهر.

 

الوخز بالإبر:
يقول الدكتور بوراث: "يعمل الوخز بالأبر كرابط بين العقل والجسم لمساعدة المرضى على التكيف مع آلامهم". توضع الأبر على أجزاء معينة في الرقبة والجبهة والخدين لإعادة توجيه الألم حيث يتعلم الجسم تعديل مستوى الألم وإزالة التحسس مع الوقت". وتكون الأبر صغيرة للغاية لدرجة أن المريض قد لا يشعر بها وقد ذكر كثير من المرضى شعورهم بالاسترخاء التام عند وخزهم بالأبر. قد يتطلب العلاج استمراره لعدة أشهر ولكن الفوائد قد تبقى لمدة سنة كاملة.


ممارسة الجنس:
تساعد ممارسة الجنس على التخفيف من آلام الصداع ووفقا للدكتور بوراث، الذي يقول: "يتم إنتاج هرمون الأندورفين الطبيعي وغيره من الهرمونات المخففة للألم أثناء الجماع مما يساعد على الاسترخاء والشعور بالهدوء".


ممارسة الرياضة:
إذا كنت تصاب بالصداع بشكل مستمر وتريد التخلص منه جرب ممارسة الرياضة. تقول الدكتورة بان برانديس (أستاذة مساعدة في علم الأعصاب السريري في جامعة فاندربيلت): "عندما تقوم بالتحرك فإنك تعزز قدرة جسمك على التحمل و الحد من التوتر. وكلما زادت حدة الرياضة ( ركض – هرولة – سباحة ..الخ) زادت قدرة الجسم على الحد من الألم المصاحب للصداع. ولكن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام تجعل الأمور أسوأ إذا كنت تعاني من الصداع النصفي".


شرب الماء:

أهم سبب لوجوب شرب ثمانية أكواب من الماء كل يوم: منع الجفاف، والذي يعتبر أكبر أسباب الصداع. يقول الدكتور بوراث: "عندما لا يحصل الجسم على كمية كافية من المياه، يبدأ في تخزين السوائل الموجودة فيه ويرسل إشارات بحاجته للماء ومنها الصداع".

الخبر السار هو أن شرب الماء قد يعالج مباشرة الشعور بعدم الراحة.


تناول وجبات خفيفة:
عندما تظل لفترة طويلة بدون طعام فإن مستوى السكر في الدم ينخفض مسبباً صداعاً في الجسم. الصداع هو الطريقة التي يخبرك من خلالها جسدك أنه جائع ويحتاج إلى الطعام. تناول تفاحة أو موز قد يزيل الألم في الحال.
 

الكافيين:
يساعد شرب القهوة في الصباح على تخفيف الألم والصداع وفقا للدكتور بوراث. بالإضافة إلى ذلك، قد يساعد الكافيين الجسم على امتصاص دواء الصداع النصفي بشكل أفضل من خلال بطانة المعدة كما أنه يكبح الألم في بداية الصداع عن طريق تضييق الأوعية الدموية. يسبب الكافيين الصداع لبعض الأشخاص لذلك تناوله بحذر.

النوم:
في هذه الأيام، يصعب النوم لمدة 8 ساعات يومياً. ولكن إذا كنت تعاني من الصداع فاعلم أن سببه قد يكون قلة أو كثرة نومك. يحتاج الجسم إلى مالا يقل عن 7 ساعات من النوم المتواصل يومياً لتجديد نفسه وفقا للدكتور بوراث.

حاول الالتزام بجدول زمني منتظم للنوم والاستيقاظ في نفس الوقت كل يوم. قد يسبب الإفراط في النوم الصداع النصفي.

 

التدوين:
احتفظ بمذكرة لتدوين طعامك وشرابك بشكل يومي. وخلال فترة، ستصبح قادراً على تحديد الأطعمة التي تسبب الصداع لديك. على سبيل المثال، إذا لاحظت أنك تصاب بالصداع عند حضورك حفلات الشواء فأعلم أن سبب صداعك هو الهوت دوغ.. يقول الدكتور بوراث: "يمكن أن يسبب الهوت دوغ الصداع لبعض الأشخاص".

كما يمكنك أيضاً تحديد الأطعمة التي لا تسبب الصداع لديك حيث يعتقد بعض الناس خطأ أن الشوكولاته تسبب الصداع النصفي وذلك لأنه في المراحل الأولى منه يشتهي المريض تناول كمية كبيرة منها والسبب الحقيقي وراء ذلك هو أن الصداع النصفي يفتح شهية المريض.


-------------------

المصدر: woman's day








الاسم:
البريد الإلكتروني:
أضف تعليقك:
3 أدخل الرموز السوداء*
captcha image
 
 
مركز المخ والأعصاب
دليل المخ والأعصاب