بأسعار مغرية.. الليزك وتصحيح النظر بالليزر، تخلص من النظارات للأبعد، بوجود أحدث جهاز
  مجاناً وحتى نهاية العام، مع كل كشف أسنان تلميع الأسنان (إزالة الجير والبقع) بالإضافة
  مجاناً، استشارة عملية الليزر المهبلية التقويمية لما بعد الولادة، والتشوهات الخلقية
  خصم على جميع أنواع التحاليل بنسبة 30% لكافة المراجعين انقر على كرت الخصم في الاعلى واح

اختبارات صحية مجانية
مخاطر الاكتئاب هل تولين صحتك العناية الكافية هل تعاني من مخاطر التعرض للسكتة الدماغية
اختبري ما هو نوع جمالك هل تعاني من القلق اختبري نجاح العلاقة الجنسية بينك وبين زوجك
اعرف شخصيتك من رقمك المفضل اختبري هل يحبك زوجك هل أنت مدمن قهوة
No any video record found in database




  علماء عصارة الفراولة يحمي الجلد من أشعة الشمس الضارة كل الأخبار

تعليقات 1 | زيارات المقال 6721 | مقالات الكاتب 170

علماء عصارة الفراولة يحمي الجلد من أشعة الشمس الضارة
علماء عصارة الفراولة يحمي الجلد من أشعة الشمس الضارة

تاريخ: 05-أغسطس-2012





  ترجمة صحة أون لاين

 

كشفت دراسة علمية أجريت مؤخراً عن أن وضع عصارة أو مستخلص الفراولة على البشرة والجلد يساعد في حمايته من الأشعة فوق البنفسجية، علاوة على زيادة قدرة الخلايا على البقاء حية وتقليل الضرر الذي يمكن أن يحدث للحمض النووي.

حيث ساهم فريق من الباحثين الإيطاليين والإسبانيين بتمهيد الطريق أمام إمكانية تطوير كريم يعمل على الحماية من الشمس ويكون مصنوعاً من ثمار الفراولة.

ويقول ماوريتسيو باتينو الباحث في جامعة Politecnica delle Marche بإيطاليا والمشرف على الدراسة، أنهم استطاعوا إثبات تأثير عصارة ومستخلص الفراولة في حماية الجلد من التلف الناتج عن التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية، وفق ما ذكرت وكالات الأنباء العالمية أمس السبت 4 أغسطس 2012م

 

وللتوصل لهذه النتيجة، قام الباحثون بإعداد خلايا جلدية بشرية (خلايا ليفيةووضعوا عليها مستخلص الفراولة بتركيزات مختلفة (0.05،0.25،0.5 ملغ/مل). ثم تم تعريض هذه العينات الجلدية لجرعة من الأشعة فوق البنفسجية تعادل البقاء في الشمس لمدة 90 دقيقة في منتصف نهار يوم صيفي مشمس.

وأشارت النتائج إلى أن مستخلص الفراولةخاصة تركيز 0.5 ملغ/ مل- أظهر خصائص وقائية للخلايا الليفية التي تعرضت للأشعة فوق البنفسجية، حيث عمل على زيادة قدرة الخلايا على البقاء حية، بالإضافة إلى تقليل تلف الحمض النووي.

ويشير باتينو إلى أن هذه النتائج ذو أهمية بالغة، لأنها توفر طريقة لحماية ووقاية الخلايا التي تتعرض لظروف يمكن أن تسبب السرطان أو غيرها من أمراض الجلد من التهابات وانتكاسات.

 

وأوضح الباحث أن هذه هي الخطوة الأولى في تحديد الآثار النافعة والمفيدة لتواجد الفراولة في نظامنا الغذائي، أو كمصدر محتمل لتطوير مستحضر تجميلي ووقائي في المستقبل. ويعتقد الباحثون أن جزيئات الانثوسيانين التي تعطي الأوراق والأزهار والثمار لونها الأحمر، هي المسئولة عن هذا التأثير الوقائي.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه المركبات لديها خصائص مهمة مضادة للأكسدة والالتهابات والأورام، كما أنها قادرة على تعديل وتحوير العمليات الإنزيمية.








الاسم:
البريد الإلكتروني:
أضف تعليقك:
3 أدخل الرموز السوداء*
captcha image
 
 
مركز
دليل