الكركم - الخصائص والفوائد والآثار الجانبية

تاريخ: ٢٠١٨-سبتمبر-٠٤
الكركم
الكركم له العديد من الخصائص والفوائد، فهذا النوع من التوابل يمارس دور مضادات الأكسدة ومضادات الالتهابات ومكافحة الورم، وهناك العديد أيضًا من الخصائص المفيدة والعلاجية. لكن احذر من موانع الاستعمال والآثار الجانبية مثل الغثيان والإسهال.
إذن ما هو الكركم؟ دعونا نعرف ذلك.
الكركم لديه العديد من الخصائص المفيدة التي هي حقا ثمينة لصحة الجسم. فمن نبات الكركم، يتم الحصول على جذوره، الغنية بالمكونات النشطة، بعد غليها وتجفيفها، يتم الحصول على مسحوق غني بالمواد المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة. ليس من المستغرب، فإن الكركم - وفقًا للبحث العلمي - له أيضا دور وقائي ضد بعض أنواع السرطان. كل شيء ممكن بفضل التأثيرات التي يمارسها الكركمين والبوتاسيوم وفيتامين C والنشا. دعونا نكتشف كل الآثار المفيدة معًا، ولا ننسى عدم المبالغة فيها، لتجنب أي آثار جانبية.

القيم الغذائية للكركم

القيم الغذائية (100 غرام)
السعرات الحرارية 354 سعرة حرارية
الكربوهيدرات 64.93 غرام
منها السكريات 3.21 غرام
بروتين 7.83 غرام
الألياف الغذائية 21.1 غرام
المغنيسيوم 193 ملغ
حديد 41.4 ملغ
صوديوم 38 ملغ
بوتاسيوم 2،525 ملغ
فيتامين C 25.9 ملغ
فيتامين B6 1.8 ملغ
في الجدول السابق، يمكنك أن ترى بعض القيم الغذائية للكركم. وبالحديث عن السعرات الحرارية، هناك 354 سعرة حرارية لكل 100 غرام من المنتج، وهناك أيضًا بعض الأملاح المعدنية، مثل الصوديوم بكمية 38 ملغ لكل 100 غرام من المنتج.
يحارب الكركم الجوع، مما يسمح لك بالتحكم في شهيتك، وذلك بفضل بعض المكونات النشطة الموجودة فيه، على سبيل المثال، الكركمين يزيد من مستويات السيروتونين والدوبامين والتي تعمل ضد الجوع العصبي الناتج عن القلق والتوتر.

ما هي فوائد الكركم

لتأخذ في الاعتبار خصائص وفوائد الكركم، يجب أن نشير إلى وظائف مختلفة من جسم الإنسان. فهو قادر على تنظيم الدورة الدموية وتعزيز عملية الهضم. وبسبب التحفيز المحدد الذي يديره ضد بروتين معين، فإنه يحدد استجابة مناعية أكثر فعالية من قبل الجسم.

علاج الجروح والحروق

تطبيق جذور الكركم يوفر الإغاثة ويسرع الشفاء من الحروق والجروح ولدغ الحشرات والتهاب الجلد.

خصائص الجهاز الهضمي والتخسيس

فوائد الكركم تصل إلى الأمعاء، وأيضًا تعالج اضطرابات مثل انتفاخ البطن وعسر الهضم ومتلازمة القولون العصبي، فتناوله بشكل منتظم يحسن وظيفة الأمعاء والمعدة، بالإضافة إلى مكافحة الكولسترول وتسهيل التخلص من الدهون الزائدة.

خصائص التطهير

يحتوي الكركم أيضًا على خصائص إزالة السموم من الكبد، وهذا يجعله مفيدًا في حالة تليف الكبد أو التهاب الكبد. كما يحتوي على مادة هي hepatoprotective تحفز القناة الصفراوية، وتزيد إنتاج الصفراء وتجعلها تتدفق إلى الاثني عشر.

خصائص مضادة للالتهابات

أما بالنسبة لخصائصه المضادة للالتهابات، فإن الكركم مسكن ممتاز، لذلك فهو يستخدم بشكل فعال في علاج آلام المفاصل والتهاب المفاصل وأنواع أخرى من الالتهابات. كما أنه واحد من أقوى العلاجات الطبيعية ضد الأنفلونزا، فكما ذكر أعلاه، فإنه يقوي جهاز المناعة. وأخيرًا، يبدو أنه قادر على منع النوع الثاني من داء السكري.

خصائص مضادة للأكسدة

الكركم هو مضاد أكسدة ممتاز، لأنه قادر على مواجهة عمل الجذور الحرة المسؤولة عن شيخوخة الخلايا. لهذا السبب يساعد على جعل البشرة أكثر جمالًا وشباًبا، وكذلك لتقوية الشعر والأظافر.

خصائص مضادة للاكتئاب

يمكن اعتبار هذا النبات مضادًا قويًا للاكتئاب، حيث تمت مقارنة مكوناته من خلال بعض الدراسات المثيرة للاهتمام مع بعض العقاقير المستخدمة بشكل شائع في حالات الاكتئاب.
وفقًا لهذه الدراسات، تلقى المرضى الكركم بدلًا من مضادات الاكتئاب وحصلوا نفس النتائج الإيجابية. حتى أولئك الذين أعطوا كلا النوعين أظهروا تأثيرات أكبر.

خصائص مفيدة للدماغ والجهاز العصبي

بالإضافة إلى تحسين الذاكرة والتركيز، فقد أظهر الكركم تأثيرات تجديد الدماغ، خاصة في الحالات التي يعاني فيها الأخير من ضرر نتيجة لسكتة دماغية. كما ترتبط خصائصه العلاجية مع عمل وقائي ضد الأمراض التنكسية مثل مرض الزهايمر ومرض باركنسون.

خصائص مضادة للأورام

الكركم أيضا يفتخر بخصائص ممتازة لمكافحة الأورام. والتي درسها الطب الحديث بعناية، خاصة فيما يتعلق بالأورام التي تؤثر على الأمعاء والمريء والكليتين والرئتين والكبد والبروستات والثدي، حيث يمكن أن يساعد الكركمين العلاج الدوائي لبعض الخلايا السرطانية المقاومة.

الآثار الجانبية وموانع الاستعمال

لكن ما هي الآثار الجانبية وموانع الكركم؟ يمكن أن تحدث الآثار الجانبية للكركم إذا تم تجاوزت الجرعة المعتادة الموصى بها، الجرعة اليومية الموصى بها من الكركم ما بين 400 و 800 ملغ. الآثار الجانبية تتعلق بشكل رئيسي بمظاهر الاضطرابات المعدية والأمعاء والغثيان والإسهال.
وينبغي إيلاء اهتمام خاص لأولئك الذين يأخذون العلاج المضاد للتخثر، لأنه قد يكون هناك خطر متزايد لحدوث النزيف. موانع الاستعمال أيضًا لأولئك المتأثرين بحصى المرارة أو العوائق في القنوات الصفراوية.
من المستحسن أن تطلب النصيحة من طبيبك قبل أخذ الكركم، خاصة إذا كنت تعاني من بعض الأمراض وتتلقى العلاج. لا ينصح بالكركم للنساء أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية والأطفال الصغار.

شارك أصدقائك هذه المعلومة





تعليقات