image description

صور تظهر تدهور حالة مدمني المخدرات

ينتهي تعاطي المخدرات بموت المدمن.. ولكن قبل الموت يتعرض جسم المتعاطي لتغيرات مؤثرة وخطيرة، تساهم في تحويله إلى شخص بائس ويائس.

 

 

image description

1- مخاطر عقار الميثامفيتامين

نستعرض من خلال هذه الصور، التحولات التي حدثت لأشخاص في أمريكا تعاطوا عقار الميثامفيتامين، والمعروف باسم "الميث" كما أن له مسميات عديدة أخرى هناك.

 

 

image description

2- تدهور خطير خلال سنوات قليلة

الصور تشير إلى تواريخ اعتقال المدمنين، على سبيل المثال الصورة الموجودة الآن تظهر فتاة شابة اعتقلت لأول مرة وهي في سن الـ 31 عاماً بسبب تعاطيها المخدرات، وقد اعتقلت مجدداً في سن الـ 33 عاماً، وأخيراً صورتها وهي في سن الـ 34، وتكشف تدهور حالتها خلال 3 سنوات فقط من التعاطي.

 

 

image description

3- آثارها على كبار السن

حتى كبار السن لم يسلموا من آثار تعاطي المخدرات، في هذه الصورة امرأة اعتقلت بسبب التعاطي لأول مرة وهي في سن الـ 48، وخلال أقل من 8 سنوات تآكلت أسنانها، وظهرت لها حبوب وبثور وتشوهات في الوجه، فضلاً عن ظهورها بمظهر عجوز.

 

image description

4- بثور مخيفة

من أكثر ما تسببه مخدرات الميث، ظهور البثور والحبوب على الوجه، وفي هذا الصور مثال مؤلم لشخص تعاطى المخدرات مدة 4 سنوات تقريباً، اعتقل بعد عام من تعاطيه وهو في سن الـ 36 وأخذت له الصورة الأولى، وبعد الاعتقال الأول والإفراج عنه اعتقل مجدداً وهو في سن الـ 39، ما كشف عن حجم الضرر الذي سببه لبشرته.

 

 

image description

5- وهم النشاط والقوة

أصبح إدمان عقار الميثامفيتامين المنشط خطر يهدد العديد من الشباب. وهو مخدر رخيص يوهم بوجود شعور بالفرح واليقظة والقوة، ولكنه في النهاية يتسبب بهلاك الجميع، وقبل الموت يترك المتعاطي كقطعة قماش بالية، كما في هذه الصورة التي تظهر فتاة جميلة ومليئة بالنشاط، وخلال 6 سنوات فقط تحولت لشبح انسان على وشك الموت.

 

 

image description

6- قروح وحبوب في البشرة والجلد

بعد تناول عقار الميثامفيتامين يبدأ حب الشباب في الظهور أو يتفاقم. وعادة ما يتسبب شد ونقر جلد الوجه بشدة في تغطية وجه مستخدمي الميثامفيتامين بالقروح الصغيرة والندوب.. والصورة المرفقة تظهر إحدى أسوأ حالات تأثر البشرة وعضلات ودهون الوجه، لدى فتاة تحولت خلال 3 سنوات من التعاطي إلى كابوس حقيقي لها وللآخرين، وكأنها تعرضت لحروق حقيقة.

 

 

image description

7- تآكل عضلات ودهون الوجه

الميثامفيتامين، مثله مثل غيره من المنشطات، يؤدي إلى قمع الشهية، وقد يتسبب في نقص التغذية نتيجة عدم تناول الطعام لفترات طويلة. ومع مرور الوقت، يبدأ الجسم في استهلاك والتغذية على أنسجة العضلات ودهون الوجه، الأمر الذي يجعل مستخدمي الميثامفيتامين يظهرون بمظهر هزيل  ووجه أجوف نحيل.

 

 

image description

8- ذوبان الأسنان واللثة

يتسبب إدمان الميثامفيتامين في الكثير من الأضرار للفم، منها؛ ذوبان مينا الأسنان نتيجة المواد الكيميائية القاسية المستخدمة في العقار، تقلص الأوعية الدموية الموجودة في اللثة السليمة والأسنان، زيادة معدل التسوس، قلة إفراز اللعاب، السماح للأحماض الضارة بإحداث المزيد من الضرر للفم. علاوة على ذلك، تزيد الرغبة في تناول الأطعمة السكرية مع استخدام الميثامفيتامين، كما يتم إهمال نظافة الفم ويعتبر طحن الأسنان (صرير الأسنان بشدة) أحد الآثار الجانبية لعقار الميثامفيتامين.

image description

9- زيادة العمر المقدر (يبدو المدمن أكبر سناً)

هذا المزيج الذي يشمل المشاكل المتعلقة بالبشرة، فقدان عضلات ودهون الوجه، إهمال نظافة الفم، وزيادة تسوس الأسنان يجعل من يتناول العقار يبدو أكبر سناً من الواقع الفعلي، وفي بعض الأحيان، يكون الأمر صادماً.

 

 

image description

10- مستخدمي الميثامفيتامين

وتجدر الإشارة إلى أن الإدمان قد طال تقريباً الكثير من الأسر، مدمراً الصحة البدنية والعقلية، العلاقات، والأحوال المادية الشخصية. الأمهات، الآباء، الأخوات، الإخوة، الأبناء والبنات، ليس هناك من هو بمنأى عن التأثير المخيف لتعاطي هذا النوع من العقاقير على المدى الطويل. وفيما يلي مجموعة من القصص الواقعية لمجموعة من الأفراد الذين وقعوا ضحية لإغراء المخدرات ونقصد هنا – الميثامفيتامينالذي تتجلى آثاره المدمرة بوضوح للعيان.

 

 

image description

11- نضارة الوجه

يفقد غالبية متعاطي المخدرات نضارة وبريق وجوههم، ويتحولون إلى أشباح في سنوات قليلة، ويفقدون أيضاً اهتمامهم بأنفسهم وشكلهم.

 

 

image description

12- الأسنان والبشرة والعمر

هذه الفتاة وخلال 10 سنوات فقدت غالبية أسنانها، وبدت كامرأة كبيرة في السن، وتضررت بشرتها بشكل كبير وخطير، وتحولت إلى امرأة بائسة.

 

 

image description

13- مظاهر الفقر

صورة أخرى من صور فقدان نضارة البشرة والوجه، وتآكل الدهون والعضلات في الوجه، لتتحول فيه هذه المرأة من شخص تبدو عليه مظاهر الغنى، إلى شخص يبدو فقيراً ومعدماً.

 

 

image description

14- تآكل أنسجة الجسم

فقد أيضاً هذا الرجل جزءً من نضارة وجهه، وزادت المخدرات من عمره سنوات إضافية لم يعشها، لأنها استهلكت جسمه في أشياء أخرى.

image description

15- حب الشباب

بعد نضارة البشرة وصفائها، تعرضت هذه الفتاة وخلال ثلاث سنوات، لظهور حب الشباب وفقدت اهتمامها بنفسها، وتآكلت الدهون والعضلات في وجهها أيضاً.

 

 

image description

16- إهدار للصبا والشباب

أهدر هذا الشاب صباه وشبابه في عالم المخدرات قبل أن يستمتع بالحياة التي عاشها والداه، 10 سنوات من ربيع عمره قضاها خلف قضبان المخدرات، فحولته إلى شخص يائس من الحياة.

 

 

image description

17-خلال عامين فقط

خلال عامين تقريباً، فقد هذا الرجل شبابه ونضارته، وأصبح تحت رحمة الإهمال والتعاطي.

 

image description

18- أمثلة لا تنتهي

هذا الشاب أيضاً جزء من مجتمع يعاني من إدمان المخدرات، يبحث عن فرصة للخروج من سجن الشهوات فلا يستطيع، يعاني هذا الشاب من حبوب وآثار تشوهات في وجهه رغم نضارة بشرته سابقاً.

 

 

image description

19- مومياء

هذه الفتاة أيضاً نموذج سيء جداً لموت الحياة داخل الإنسان الذي يتعاطى المخدرات، فقد تحولت من فتاة فيها حياة ونشاط، إلى مومياء، فذهب صفاء وجهها، وبريق عينيها، وجمال بشرتها وشعرها.

 

 

image description

20- ليست النهاية

للأسف، هذه ليست آخر فتاة تتعاطي مخدرات، ولكنها الجزء الأخيرة من سلسلة الصور، فهناك الملايين من الفتيات والشبان الذي أنهكتهم المخدرات، ويأسوا وهم يبحثون عن فرصة للنجاة، ومع ذلك فالكثيرون لم يستفيدوا من هذا الدرس، وسيبحثون عن تجربة للمخدرات بحجة "التجربة" التي ستقودهم إلى المهالك مثل غيرهم.