العلماء يكتشفون بالصدفة الانزيم المسؤول عن تجاعيد الجلد

تاريخ: ٢٠١٤-ديسمبر-٢٠
العلماء يكتشفون بالصدفة الانزيم المسؤول عن تجاعيد الجلد
حدد العلماء ما يعتقدون بانه المفتاح الذي يسبب تجاعيد الوجه, الامر الذي يرفع الآمال في الكريمات والعلاجات التي يمكن أن تتحدى الشيخوخة.
 
 وجاء هذا الاكتشاف بشكل لا يصدق عن طريق الصدفة كما يقول الباحثون اثناء تقصي دور الانزيم Granzyme-B في هجمات تصلب الشرايين والقلب.
وخلال التجارب لاحظوا الفرق في نوعية الجلد على مجموعات مختلفة من الفئران.
وقال الباحث الرئيسي ديفيد جرانفيل من جامعة كولومبيا البريطانية: "هذه هي واحدة من تلك اللحظات التي نعيش فيها العلم.
 
"حيث كان الباحثين مهتمين بآثار الشيخوخة على الأوعية الدموية. ولم يكن لديهم فكرة ان (عدم وجود هذا الإنزيم) سيكون له أي تأثير على الجلد.
وأضاف أستاذ جرانفيل أن فريقه يطور الأدوية التي يمكن أن تمنع هذا الانزيم الذي يحرض شيخوخة الجلد ويأمل في جعله متاحا تجاريا في وقت قريب.
وقال البروفيسور جرانفيل: " ان أشعة الشمس تتسبب بحوالي 80 إلى 90 في المائة من ظاهرة شيخوخة الجلد ولقد وجدنا أنه من خلال منع تشكيل الانزيم (B- granzyme) يمكن الوقاية بشكل ملحوظ من فقدان الكولاجين ومنع التجاعيد  
ويبدو بان التعرض لأشعة الشمس يزيد مستوى الانزيم granzyme، وبالتالي تسريع التأثير الضار على الجلد.
وقال البروفيسور جرانفيل أن العديد من مستحضرات التجميل ومكافحة الشيخوخة تشمل الكولاجين التي يطبقها المستهلكين على الجلد على الرغم من أنها لم تفعل سوى القليل جدا.
وقال: "من خلال إضافة الكولاجين دون إطفاء الحريق، كنت كانك تضيف الخشب على النار.
'وهذا يوفر حلا واقعيا فعليا حيث يمكنك منع الإنزيم الذي يؤدي إلى انهيار الكولاجين ".
 
 

شارك أصدقائك هذه المعلومة





تعليقات