ماذا يحدث للجنين خلال صيام الأم الحامل

تاريخ: ٢٠١٨-مايو-٠٩
تتساءل الكثير من الأمهات الحوامل عن حالة الجنين في الرحم خلال صيام الأم في شهر رمضان المبارك، والذي تفضل الكثير من الأمهات صيام الشهر رغم ما يعانينه من تعب ونصب.
فما الذي يحدث للجنين بحال صيام الأم.؟
 يقول الدكتور أيمن هاني، استشاري أمراض النساء والتوليد بقصر العيني: إن تأثير الحمل على الجنين يكون سلبياً، خاصة أن عدد ساعات الصيام طويلة ودرجة الحرارة مرتفعة، فالطفل يعاني من نقص ماء ومستوى سكر مضطرب في الدم، وبالتالي يتأثر النمو في هذه الحالة.
ويؤكد الدكتور هاني أنه إذا عانى الجنين من هذه الحالة فإنه سيتأثر سلباً من خلال التمثيل الغذائي، حيث سيكون نمو خلايا الكلى أقل من الطبيعي وهو الأمر الخطير على صحة الجنين تماماً.
 وأوضح الدكتور أنه لا ينصح بالصيام عامة للحامل، لكن لو صامت الحامل، فيجب أن تفطر عندما تشعر بإجهاد أو عطش أو قلة في حركة الجنين، فحركة الطفل هي من المؤشرات المهمة جداً لصحته وتعنى أن ضخ الدم يكون قليلا للجنين.
 
ولكن متى يجب على الحامل أن لا تصوم أو تقطع صيامها؟
يجيب عن هذا التساؤل الدكتور محمد المنيسي استشاري أمراض الجهاز الهضمي والكبد بطب القصر العيني وعضو الكلية الملكية لأمراض الباطنة بلندن، بالقول: يجب على السيدة الحامل أن تفطر في شهر رمضان إذا كانت تعانى من أمر ما يعيقها أو يؤثر عليها طبياً في إكمال الصيام، ومن أهم تلك العوائق التي قد تقف أمام صيام السيدة الحامل بعض حالات التي تتعاطى أدوية وبرنامج لتثبيت الحمل قد يقر الطبيب بضرورة إفطارها في تلك الحالة خوفاً على الحمل.
وعن الموانع الأخرى يقول الدكتور محمد: إن السيدة أيضاً قد تعاني من بعض مضاعفات في الحمل قد تؤدي إلى فقدان الجنين أو إجهاد شديد أو إضرار شديد لصحة السيدة، هنا يجب عليها الإفطار للحفاظ على صحتها وعلى الجنين وعلى الحمل أيضا.
وهناك بعض الحالات من الحوامل اللاتي يتعاطين أدوية لمرض السكر، وهنا يجب عليها الافطار في حالة تأثير الصيام على جرعات دواء السكر الموصوف لها من قبل طبيبها المختص.
 

شارك أصدقائك هذه المعلومة





تعليقات